مواقع مهمة

شاركنا

اخبار ونشاطات عامة

اساءات متكررة لكليتنا ...i

   
91 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   10/04/2018 9:56 مساءا

 

اساءات متكررة لكليتنا ...i
لقد دأبت كليتنا على استقبال كل الضيوف سواء من داخل الجامعة او من خارجها وعلى مختلف المستويات ، وصفحتنا تشهد على هذه الزيارات وبامكاننا ان ننشر مئات الانطباعات الايجابية عن كليتنا ومن قبل جميع من زارها. 
دواعي هذا الكلام ، اذ نشر السيد علي الحجية على صفحته على الفيس مؤخرا منشورا بعنوان (كلية ام دائرة أمن ؟) وردت فيه مغالطات كثيرة وتجاوز على الكلية وعمادتها بدون وجه حق .ان كليتنا في الوقت الذي تقدر فيه كل الاعلامين وتتقبل اي نقد عندما يكون بناء ينبع من نية خالصة للاصلاح .
وللتوضيح ان عناصر حماية المنشآت او ممن يعرفون ( FBS )
هم ليسوا من ملاك الكلية ،وعمادة الكلية ليست لديها سلطة عليهم الا من حيث المتابعة ،وحتى عند حصول خطأ فليس من ضمن صلاحية العمادة محاسبتهم ،وانما يتم مفاتحة مديرية حماية المنشأت لمحاسبتهم من قبلهم ، وان ما ذكره الاخ علي الحجية في منشوره فيه مغالطات كثيرة ، اولا الكلية لم توجه دعوة لادارة المهرجان المسرحي لتقديم عروض في بناية الكلية ، وانما العكس تماما ، كان هناك طلب ورجاء من الاخ احمد حمود باستضافة بعض العروض في قاعة الكلية لعدم توفر قاعات في المحافظة . 
ثانيا ذكر الاخ علي الحجية انه لم يكن هناك احد في استقبال الفنانين سوى الشرطي ، وهذا كلام غير دقيق ، فلقد تم تكليف الاستاذ الدكتور ابراهيم نعمة باستقبال الوفود والموعد كان الساعة التاسعة والنصف ، وظل السيد عميد الكلية ينتظر الوفود الى الساعة العاشرة ولم يصل احد ، بعدها ذهب السيد العميد الى قاعة العرض وقدم اعتذاره الى السيد سالم الزيدي احد اعضاء اللجنة المنظمة للمهرجان والذي كان موجودا في قاعة العرض ، وذلك لارتباط السيد العميد بالتزام مهم مع السيد رئيس الجامعة ،وكان د.ابراهيم ينتظر الوفد عند الباب ، وبسبب تاخر الوفد انشغل د.ابراهيم ببعض الترتيبات فاوصى الحرس ان هناك وفد سيأتي وعليهم السماح له بالدخول ، المشكلة حصلت عندما طلب منتسب حماية الشخصيات من الاخوة الضيوف الترجل من السيارة ، وهذا واجبه وتوجيه من مراجعه العليا وحتى الفنان الكبير سامي قفطان قال له (حقك وهذا واجبك) ،ولكن الاخ احمد حمود انفعل وصاح بوجه المنتسب (هؤلاء فنانون هل تعرف الى من تتحدث ساقوم بنقلك من هنا) مما حدا بالمنتسب ان يرد عليه ويقول له (انت فنان على نفسك وليس علي) فما كان من الاخ احمد حمود الا ان امسك بتلابيب المنتسب وتهجم عليه فرد المنتسب بالمثل ،وكان الاولى بالسيد احمد حمود ان يتصل بالدكتور ابراهيم او يتصل بالعميد او يرجع ولا يدخل لا ان يدخل في مشاجرة .وبالرغم من ان المنتسب ليس من ملاك الكلية ،فان المعاونين تدخلا وادخلا الوفود واستضافوهما في غرفة التدريسيين وقدما للضيوف الاعتذار ،لكن الاخ علي الحجية مباشرة نشر منشورا على صفحته على الفيس فيه تهجم وتطاول على الكلية ،وعندما رجع السيد العميد من ارتباطه مع السيد رئيس الجامعة ذهب مباشرة الى القاعة وقدم اعتذاره للاخوة الضيوف عما بدر من المنتسب رغم انه ليس من موظفيه ، لكن لانهم ضيوف الكلية ، وقد تفهم الأخوة الموقف ، وقام السيد العميد بتكريم الفنان الكبير سامي قفطان لدوره في رفد الحركة الفنية بكل الاعمال الابداعية، ولكن ماذا كان رد الاخ احمد حمود ؟لقد دخل الى القاعة وحرض الفنانين على الخروج منها وترك العروض المسرحية، وفعلا خرج الفنانان زهرة الربيعي وماجد دندش ولكن الفنان الكبير سامي قفطان ولجنة التحكيم الدكتور ايد السلامي والدكتور حسين الانصاري والدكتورة هدى هاشم رفضوا الخروج من القاعة واكملوا العرض المسرحي، وبعد العرض ذهب السيد عميد الكلية الى الفنانة القديرة زهرة الربيعي وهي تجلس على مصطبة في الحديقة واعتذر منها وترجاها ان تقوم معه الى مكتبه لانه يعز عليه ان تجلس في هذا المكان، وفعلا ذهبت الفنانة القديرة زهرة الربيعي مع الفنان الكبير سامي قفطان وبقية الضيوف من خارج المحافظة ومنها وفد الناصرية الى مكتب العميد واستضافهم في مكتبه وأوضح لهم ان هذا المنتسب ليس من ملاك الكلية وما قام به هو تصرف شخصي وانه سيقوم بالكتابة الى مراجعه لمحاسبته ، وايضا رفض السيدان علي الحجية واحمد حمود القدوم الى مكتب العميد رغم الحاح دكتور ابراهيم نعمة عليهما والاكثر من هذا قاما بالغاء اخر عرض لمعهد الفنون الجميلة للبنين والذي على اثره اعلن الدكتور ابراهيم نعمة انسحابه من ادارة المهرجان ونشر ذلك على صفحته على الفيس وعاتب الاخ علي الحجية على ازدواجية التعامل ، والامر نفسه حدث مساء في قاعة الوفاء ، اذ كان هناك منتسب يعود لمديرية التربية رفض دخول السيارات وانزل الفنانين الذين مشوا كيلومترا حتى يصلوا القاعة ، ومع ذلك لم نجد الاخ علي الحجية ينتفض على هذا الموقف ويكتب منشورا يهاجم فيه مدير التربية ويصفه بانه يحن للنظام السابق خصوصا انه في نفس اليوم 9 نيسان 
ان عمادة الكلية قدمت هذا الايضاح لكي توقف محاولات من يحاول الاصطياد في الماء العكر وليس ردا على ما نشره الاخ علي الحجية ، فهو حر ينشر ما يشاء وبما يمليه عليه ضميره المهني.

 

                                                                 اعلام كلية الفنون الجميلة 




3:45